أضيف بواسـطة albayyna

* حافظ احمد ناصر العبيدي

ماذا تعرف عن منظمة الدول المصدره للنفط (OPEC)؟  تأسست منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في بغداد -العراق بعد توقيع المؤسسين اتفاقية في أيلول 1960 من قبل خمس دول هي (ايران والعراق والكويت والمملكة العربية السعودية وفنزويلا) حيث كان من المقرر أن يكونوا الأعضاء المؤسسين للمنظمة.وفقا للتقرير السنوي الصادر عن الاوبك عام 2021 ، يبلغ عدد اعضاء المنظمة (13) دولة وهي كل من (الجزائر،انكولا ،الكونغو ،غينيا الاستوائية،الكابون،ايران ،العراق ، الكويت،ليبيا،نيجيريا،المملكة العربية السعودية،دولة الامارات ،فينزويلا).مهمة منظمة (أوبك) التنسيق وتوحيد السياسات البترولية للدول الأعضاء وضمان استقرار أسواق النفط من أجل تأمين إمدادات نفطية فعالة واقتصادية ومنتظمة. للمستهلكين ، تحقيق دخل ثابت للمنتجين وعائد عادل على رأس المال لأولئك الذين يستثمرون في صناعة البترول.ماذا ستعرف عن مقترحنا تأسيس منظمة الاونجك (ONGEC)  المفترضة ؟ سبق ان تحدثنا ضمن مقالاتنا التي نشرت على هذه الصحيفة المحترمة حول الدروس المستنبطة من العقوبات الاقتصادية والشاملة على روسيا والحرب الروسية الاوكرانية والاسباب الحقيقة وراء اندلاعها وهي حرب بالوكالة شأنها شأن الحروب التي اندلعت سابقا  تستهدف بالدرجة الاولى مصادر الطاقة الروسية  وفي مقدمتهم الغاز الطبيعي ولو كانت على حساب مخاطر الامن الغذائي ونقص امدادات الطاقة لدى شعوب الغرب والولايات المتحدة وشعوب العالم ايضا.ان مايحدث حاليا في اوكرانيا يقع ضمن سلسلة احداث سبقتها لاسيما  الربيع العربي حيث افصحت دول الغرب والولايات المتحدة الان عن ارغبتهم في التحكم بسوق  الطاقة (النفط والغاز). السؤال المهم ...لماذا الان العقوبات الشاملة والحرب الاوكرانية التي تشن من قبل الولايات المتحدة والغرب ضد روسيا؟ للاجابة على هذا السؤال ،لابد من العودة الى التاريخ القريب جدا وبالخصوص الى مؤتمر الأمم المتحدة الاخير للتغير المناخي 2021، المعروف أيضًا باسم COP26، وهو المؤتمر  السادس والعشرون للتغير المناخي حيث انعقد  في مدينة غلاسكو في الفترة بين 31 أكتوبر و12 نوفمبر 2021 برئاسة المملكة المتحدة.عقدت الامال الدولية و تطلعات الخبراء والنشطاء على أنه فرصة «اللحظات الأخيرة» قبل حدوث تطور كارثي قد يشهده كوكب الأرض. لم تكن التعهدات الدولية طموحة وكانت دون المستوى المطلوب حيث خرجت إشارات عديدة أهمها من الصين، أكبر مصدر للتلوث في العالم، بأنها ستسرع التخلص من استخراج الفحم، لكن عرضها هذا ظل غير مقنع. كما لم ترق تعهدات بعض الدول المشاركة والمعنية بتلوث البيئة  كذلك مستوى الطموح الذي تم التعويل عليه.كان هدف المؤتمر  انتزاع تعهدات أكثر طموحاً لمزيد من خفض الانبعاثات وجمع المليارات بغية تمويل مكافحة تغير المناخ والانتهاء من مصادره في سبيل تنفيذ اتفاقية باريس وذلك بموافقة ما يقرب من 200 دولة وقعت عليها بالإجماع.نستنتج من الاحداث التي تم سردها اعلاه على ان الولايات المتحدة والغرب اصبحوا على قناعه تامة  حقيقة  لابديل عن مصادر الطاقة المتمثلة ب(النفط والغاز) وان كل المشاريع التي انطلقت سابقا للتعويض عنها (الطاقة الخضراء) وتلك المتعلقة ب(الطاقة النووية واستخدام الفحم  لتوليد الطاقة) لم تفي بالمتطلبات الصناعية والاقتصادية للدول الاوربية والولايات المتحدة كذلك في تلبية الحاجة الاستهلاكية لشعوبها وهي ذات مخاطر عالية ولاتحقق الجدوى بالكلف  .هذا من جانب ،من جانب ثاني لابد من مواجهة مصادر الطاقة الروسية بهدف تحجيم اقتصادها خصوصا نورد ستريم -1 وهو  مجموعة من خطوط أنابيب الغاز الطبيعي البحرية في أوروبا والتي تمتد تحت بحر البلطيق من روسيا إلى ألمانيا. ويشمل خطي أنابيب نورد ستريم 1 الذي يمتد من فيبورغ في شمال غرب روسيا ، بالقرب من فنلندا ، وخطي أنابيب نورد ستريم 2 الذي يمتد من أوست لوغا في شمال غرب روسيا ، بالقرب من إستونيا. تمتد كلتا مجموعتي الأنابيب إلى لوبمين في ولاية مكلنبورغ-فوربومرن شمال شرق ألمانيا. الهدف الثاني الانتقام  الغربي والامريكي من روسيا  اثر احداث الحرب العالمية الثانية. ومن هنا قررت الولايات المتحدة والغرب بضرب (عصفورين بحجر واحد ) وهما الاقتصاد الروسي والانتقام منها من خلال العمل على تحجيم اقتصادها والبحث عن موردي الطاقة الجدد غير روسيا  على المدى البعيد  مع العودة الى مصادر الطاقة التقليدية السابقة الملوثة للبيئة كالفحم خلاف ما تم التوافق عليه في مؤتمر المناخ اعلاه من استبعاده وهذا ماتجلى واضحا من ارتفاع حاد لاسعار الطاقة في اسواق السلع Commodities Market وانعكاسه السلبي على الامن الغذائي العالمي .متى سيعلن عن ولادة منظمة ال «اونجك» المقترحه من قبلنا؟ على ضوء ما تم سرده اعلاه ، اصبح من الضروري على الدول المصدرة للغاز وعلى رئسهم روسيا  التجمع في خندق واحد  على رائسهم روسيا تحت عنوان ( منظمة أونجك     ONGEC   ) كمنظمة دولية موازية ومتسقة مع منظمة الاوبك تعني بتنظيم والاشراف على تصدير االغاز والحفاظ على التوزيع العادل لحصص التصدير بين اعضائها حيث تتمتع روسيا باعتبارها  اكبر مصدري الطاقة ولاسيما الغاز امتلاكها تكنولوجيا والخدمات اللوجستية الداعمة في تصدير الغاز وباسعار منافسة جدا كما هو في نورد ستريم (1 و 2)،لذا فهي المرشحة الاكثر أهلية في اطلاق مشروع ( أونجك     ONGEC   ) عاجلا وليس اجلا لتحقيق التوازن والاستقرار الدولي والعادل لمصادر الطاقة.
* الخبير المصرفي والاقتصادي الدولي
مؤسس شركةالمسارات الحديثة للاستشارات المصرفية والتدريب

المشـاهدات 141   تاريخ الإضافـة 29/06/2022 - 11:17   آخـر تحديـث 27/09/2022 - 10:26   رقم المحتوى 36595
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Albayyna-New.net 2016