السبت 2022/12/3 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
خصائص المسرحية الناجحة
خصائص المسرحية الناجحة
كتاب الجريدة
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

احمد البياتي
المسرحية هي فن التعبير عن الأفكار الخاصة بالحياة في صورة تجعل هذا التعبير ممكن الإيضاح بوساطة ممثلين . ويقيناً فانها تثير الاهتمام في قلوب جمهور محتشد ليسمع مايقال ويشهد ما يرى ، والمسرحية لابد أن تتحدد بجملة من الخصائص تميزها من الأجناس الأدبية وهي :
1.انها تكتب لتمثل على المسرح كونها الأدب الذي يمشي ويتكلم أمام انظارنا .
2.لابد أن تعتمد على حوار لا سرد فيها ولا أوصاف ، على نقيض القصة التي تتكون من السرد والوصف والحوار .
3.الحبكة : حبكة المسرحية في الأحداث التي يتكون منها بناء المسرحية وتبدأ عادة بالعرض ، أي عرض خيوط أزمة المسرحية وشخصياتها ثم تأخذ في النمو والتطور والصعود حتى تصل الى الذروة لتأخذ بعد ذلك في السير نحو الحل والنهاية ، فالحبكة الجيدة هي التي يقوم بناؤها على اساس محكم من السببية فيكون كل حدث فيها سبباً ومقدمة للحدث الذي يليه  دون ان تتدخل المصادفات أو المفاجآت المفتعلة في تطور الأحداث ونموها ، شريطة ان تكون مقنعة ومنطقية والا تكون مبتذلة وبذات الوقت لابد ان تتسم بالتشويق لتجذب انتباه القارىء والمشاهد وتحقق المغزى الذي ينطوي عليه موضوع المسرحية ، وهناك خصيصة يشترط وجودها في شخصيات المسرحية وهي الأختلاف والتباين في النزعات والمشارب حتى تتصادم هذه الشخصيات وتشتبك في صراع قوي يحرّك احداث المسرحية . وتتجلى الشخصية المسرحية المتكاملة انساناً متعدد الأبعاد ، له حياته الخارجية الظاهرة التي نراها تضطرب أمامنا على المسرح ، وله حياته الباطنية التي نرى انعكاسها على عالم الواقع ، وهي في الوقت نفسه تسهم اسهاماً فعالاً فيما يدور حولها من احداث ، وتشارك مشاركة ايجابية في الصراع الذي تقوم عليه المسرحية ، لأن حيوية الشخصية تتوقف على قدر هذه المشاركة في الصراع وتكمن قدرتها على التطور .. والصراع في المسرحية هو جوهرها ، فالمسرحية التي تخلو من الصراع تعد مسرحية جامدة ، خالية من الحركة والتشويق ، كون الصراع هو الذي يحرك المسرحية ويبعث فيها حركة وتشويقاً .. ومعنى الصراع المسرحي هو صِدام بين شخصيتين أو جماعتين أو فكرتين ، كما أنه نوعان صراع خارجي وهو الذي يدور خارج الذات الأنسانية ويتكون من عدة اشكال منها الصراع الدائر بين شخصين ، أما الثاني فهو صراع داخلي والذي يدور داخل الانسان أي بين الانسان ونفسه ، كأن يكون بين العقل والعاطفة أو بين عاطفتين أو بين العقل الواعي والعقل الباطن ، فالصراع الناجح هو الذي يجري واضحاً وقوياً منذ بداية المسرحية ويسود فيها حتى النهاية ، وتكون قوتا الصراع متكافئتين . أما فيما يخص الفكرة ، فالمسرحية الجادة تتضمن فكرة هي وجهة نظر كاتب المسرحية في قضية أو جانب من جوانب الحياة ، وهذه الفكرة تتجلى في سير الأحداث وسلوك الأشخاص وتتبلور في نهاية المسرحية .. أي أنها لا تأتي في اسلوب تقريري يقولها المؤلف مباشرة أو يفرضها فرضاً على المسرحية .. ختاماً : المسرحية ترسم أفكاراً عن الحياة في اسلوب ذاتي غير مباشر بوساطة القصص والحداث المشوقة والشخصيات المتباينة . 
 

المشـاهدات 58   تاريخ الإضافـة 19/09/2022   رقم المحتوى 37971
أضف تقييـم