السبت 2022/12/3 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
عودة “الصبّات” الكونكريتية الى الواجهة مشهد ينذر بأحداث دامية .. فماذا أنتم فاعلون؟
عودة “الصبّات” الكونكريتية الى الواجهة مشهد ينذر بأحداث دامية .. فماذا أنتم فاعلون؟
افتتاحية رئيس التحرير
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

“لا” تربكوا الشارع و “لا” تروّعوا الناس لأنهم لا يحتملون أكثر مما هم فيه من هواجس الـ “حيص بيص”

إمنحوا تحالف “إدارة الدولة” فرصة لمدة سنة لاختباره فإن أخفق فسيكون لكل حادث حديث

ما سبب عدم وجود حسابات ختامية للموازنات العامة .. هل لكي تستمر سرقة الجمل بما حمل؟!

“النزاهة” تقوم بعمليات “ضبط “ يومياً في قضايا سرقة بعشرات المليارات من الدولارات .. لكننا لم نشاهد “الحرامية” 

كتب رئيس التحرير

في حكومة رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي شهدنا أولى الخطوات العملية لرفع الحواجز الكونكريتية أو مايعرف بـ «الصبّات» التي كانت تحيط بالوزارات الحكومية والدوائر المهمة كما يحيط السوار بالمعصم وتنفس الناس الصعداء وصاروا يرون شكل الأبنية التي كان يغطي وجهها الكونكريت الصلد وأزيل الكونكريت من العشرات من الشوارع والطرق التي ظلت مغلقة بفعل إرادة السياسيين، ولكن مايؤسف له أن « الصبّات» الكونكريتية بدأت هذه الأيام تعود الى الواجهة وصرنا نستيقظ على وقع سيارات الحمل الكبيرة والرافعات العملاقة وهي تتحرك ذات اليمين وذات الشمال بغية نصب وإعادة تلك الصبّات الى سابق عهدها فما حدا مما بدا؟ .. وهل أن مشاهد الكونكريت هذه توحي بحصول أحداث أمنية لاسمح الله؟ أفتونا يا أصحاب القرار وماذا أنتم فاعلون وبودنا أن نقول بالقلم العريض : لا تربكوا الشارع ولا تروّعوا الناس لأنهم ما عادوا يحتملون أكثر مما أصابهم ومما هم فيه من هواجس الـ «حيص بيص».. اتخاذ كل التدابير الأمنية الأحترازية مطلوب ولكن ليس بهذه الطريقة التي تجري به الآن واللبيب بالإشارة يفهم .. كما بودنا أن نقول ايضاً لكل القوى السياسية : إمنحوا تحالف « إدارة الدولة» فرصة لمدة سنة واحدة فقط لأجل اختباره عملياً فإن نجح فبها وإن أخفق أو فشل فسيكون لكل حادث حديث . وفي قضية أخرى لابد أن نسأل : ماسبب عدم وجود حسابات ختامية للموازنات العامة للبلاد منذ عام (2005) ولحد الآن .. هل   السبب هو ان تستمر عملية سرقة الجمل بما حمل أم ثمة عوائق معروفة الدوافع؟ وعليه فإننا نطالب ديوان الرقابة المالية بمكاشفة الشعب بكل مايجري ويدور بهذا الشأن بكل شفافية .. وفي الجانب المقابل فإن هيئة النزاهة الإتحادية تقوم بعمليات « ضبط» بشكل يكاد يكون يومياً في قضايا تتعلق بسرقات واختلاسات للمال العام تصل أقيامها الى عشرات المليارات من الدولارات لكن المفارقة أننا لم نعد نشاهد «الحرامية» والسرّاق المتورطين بنهب المال العام عبر وسائل الإعلام وذلك من خلال عرضهم على شاشات التلفاز أو نشر صورهم في الصحف اليومية .. الشعب يريد رؤية ( الواوية) ربي ماخلقتني كي يصفّق لكم ويرفع لكم القبعة!!.
 

المشـاهدات 930   تاريخ الإضافـة 27/09/2022   رقم المحتوى 38154
أضف تقييـم