الإثنين 2024/2/26 توقيـت بغداد
07901195815-07707011113    albaynanew@yahoo.com
جريدة يومية سياسية عامة مستقلة
لا ترتبط بحزب أو حركة أو جهة دينية أو سياسية
صاحب الإمتياز
ورئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير
السوداني يختتم زيارة لفرنسا ويعود لبغداد بـ “صيد ثمين” .. هذه ثماره وبانتظار موسم القطاف
السوداني يختتم زيارة لفرنسا ويعود لبغداد بـ “صيد ثمين” .. هذه ثماره وبانتظار موسم القطاف
أخبار العراق
أضيف بواسـطة albayyna
الكاتب
النـص :

(الستوم) ستفعّل مشروع قطار بغداد المعلّق.. وباريس ستزودنا بطائرات رافال وفالكون المقاتلة

توقيع مذكرات تفاهم في مختلف المجالات أهمها استثمار الغاز المصاحب والبتروكيمياويات والنقل والحديد والصلب

صحّ النوم .. “الخارجية” : العراق يسعى لاسترداد الأموال المُهرّبة عبر توقيع مذكرات التفاهم .. و “العدل” : “لا” تعذيب في السجون الإصلاحية

شاخوان: جهة سياسية في إدارة الدولة تسببّت بارتفاع الدولار وتتحكّم بقرارات المحكمة الاتحادية 

كتب المحرر السياسي

أكد رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني ، أن تأمين عمل الشركات الأجنبية في العراق هو التزام مبدئي وثابت لدى الحكومة العراقية.وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء ، إن رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، أجرى زيارة إلى مجموعة قادة الأعمال الفرنسية، التي تضم رجال أعمال وأصحاب شركات فرنسية كبرى، وذلك على هامش زيارته الرسمية إلى العاصمة الفرنسية باريس.وذكر السوداني خلال اللقاء، بحسب البيان، أن زيارتنا إلى فرنسا تؤكد عمق العلاقة الثنائية، التي ارتقت إلى شراكة استراتيجية بين البلدين، مؤكدا، أن اتفاق الشراكة الاستراتيجية يمثل إطار تعاون في كل المجالات.وأضاف، أن دخول الشركات الفرنسية إلى العراق للاستثمار سيكون قراراً صائباً، مبينا، أن زيارتنا لفرنسا ولدول العالم ليست بروتوكولية، إنما زيارة مدروسة تستهدف تحقيق شراكات اقتصادية جادة.وفي مجال الطاقة، أكد السوداني، أن الحكومة تضع استثمار الغاز المصاحب والطاقة المتجددة في الأولوية، فضلاً عن فرص استثمارية أخرى في قطاع البتروكيمياويات وقطاعي النقل والحديد والصلب.وتابع، أن الحكومة العراقية تعمل منذ اليوم الأول على تحسين بيئة الأعمال في العراق، وإجراء إصلاح هيكلي في الاقتصاد وقطاع المال، فضلاً عن جديتها في مكافحة الفساد، مشيرا إلى، أن تأمين عمل الشركات الأجنبية في العراق هو التزام مبدئي وثابت لدى الحكومة. كما وقّع العراق وفرنسا، ، عدداً من مذكرات التفاهم في العاصمة باريس.وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء ، أنه جرى توقيع مذكرة تفاهم لإنشاء مركز للأبحاث الطبية والعلمية في جامعة الموصل، يرتبط بمراكز الأبحاث العلمية في فرنسا، وبمنحة فرنسية، كما جرى توقيع مذكرة تفاهم ثنائية في إطار الإعلان العراقي الفرنسي لحماية الآثار والتراث، يشتمل على تقديم الخبرات والدعم الفني والعلمي في سبيل صيانة الآثار العراقية وحمايتها.وأشارت إلى، أنه جرى توقيع مذكرة تفاهم أخرى تتعلق بالتطوير الدبلوماسي، وتبادل الخبرات، وبرامج التدريب، والشراكة في إطار إدارة العلاقات الدولية والعمل في البعثات الدبلوماسية. وبحث رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، مع ممثلي الشركات الفرنسية الكبرى تزويد العراق برادارات تخصصية وطائرات مقاتلة. وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء ، ممثلي شركة تالس الفرنسية، وجرى خلال اللقاء البحث في تزويد العراق برادارات تخصصية للارتفاعات العالية والواطئة، بما يؤمن مسارات الطيران المدني والعسكري، بمختلف الارتفاعات، وتأمين الأجواء العراقية من الطيران غير المصرّح به.وأضاف، كما التقى وفدَ ممثلي شركة داسو الفرنسية، حيث جرى البحث في تزويد العراق بطائرات رافال المقاتلة لصالح القوة الجوية العراقية، وطائرات فالكون المدنية لصالح الطيران المدني العراقي، والتقى رئيس مجلس الوزراء وفداً يمثل شركة ايرباص المتخصّصة بصناعات الطيران، وتناول اللقاء التباحث في تدعيم طيران الجيش العراقي بمروحيات مقاتلة وتخصّصية، بما يرفع كفاءة قواتنا الأمنية في ملاحقتها فلول داعش الإرهابية وحماية الحدود العراقية. وبحث رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، مع ممثّل شركة الستوم ترانسبورت مشروع قطار بغداد المعلق.وذكر المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء ، أن  السوداني التقى في العاصمة الفرنسية باريس، وفداً مثّل شركة الستوم ترانسبورت المختصة بقطاع النقل، وشهد اللقاء التباحث في تفعيل مشروع قطار بغداد المعلق الذي واجه تلكؤاً، وأهم العقبات التي عرقلت تنفيذه.وأضاف، أنه جرى الاتفاق على إجراء مباحثات حاسمة في بغداد قريباً من أجل تقرير التفاصيل النهائية للمضي بالمشروع. كما أعلن مكتب رئيس مجلس الوزراء، محمد شياع السوداني ، توقيع مذكرتي تفاهم للتراث وسنجار بين العراق وفرنسا.وذكر المكتب ، أن السوداني التقى، مساء امس الاول ، رئيسة وزراء فرنسا إليزابيث بورن، في مقر رئاسة الوزراء، وذلك خلال زيارته الرسمية إلى فرنسا التي تستغرق يوماً واحداً.وأضاف البيان، أن اللقاء شهد التباحث في توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، عبر تنمية التعاون المتبادل في مجالات الطاقة والنفط واستثمار الغاز المصاحب، فضلاً عن تعزيز التعاون في مجالات النقل والثقافة وفي مجال حماية وصيانة الآثار.وتابع، أن اللقاء حضره وزراء الخارجية والنفط والصناعة والمعادن والثقافة بالإضافة إلى رئيس هيئة النزاهة وأمين بغداد.وأوضح البيان جرت بعد اللقاء مراسم توقيع مذكرة تفاهم إعلان نوايا بشأن التراث بين العراق وفرنسا. وقّع المذكرة من الجانب العراقي وزير الثقافة والسياحة والآثار، فيما وقّعها من الجانب الفرنسي وزير تحوّل الطاقة الفرنسي.وأكمل بالقول كما تم توقيع مذكرة إعلان نوايا تتعلق بمستشفى سنجار، حيث وقّعها عن العراق وزير الخارجية فيما وقّعها من الجانب الفرنسي وزير تحول الطاقة الفرنسي. وأكد رئيس الوزراء محمد شياع السوداني ، مواصلة العمل من أجل شراكات جادة تضمن للعراق تحقيق الإصلاح الاقتصادي.وقال السوداني في تغريدة على حسابه في «تويتر» «وقعنا قبل قليل انا والصديق ماكرون اتفاقية الشراكة الستراتيجية التي تضع خارطة لتوسيع آفق التعاون بين بلدينا، في مختلف المجالات».وتابع: «سنواصل العمل مع الاصدقاء من أجل شراكات جادة تضمن للعراق تحقيق الإصلاح الاقتصادي والتنمية المستدامة، كما رسمنا وخططنا في البرنامج الحكومي». على صعيد آخر اكدت وزارة الخارجية ، أن العراق يسعي لاسترداد الأموال المهربة عبر توقيع مذكرات التفاهم مع محيطه الدولي والاقليمي.وقال المتحدث باسم الوزارة احمد الصحاف ، إن الدبلوماسية العراقيّة تعمل بأذرع متعددة لتعزيز انفتاح العراق على محيطه الاقليمي والدولي،ونعمل بدأب عالٍ لتحقيق إستجابة وطنية تنسجم ومتطلبات المرحلة الراهنة، مؤكدا أن  دبلوماسية القوى الناعمة مسارنا ورؤيتنا،ونتوافر على مصادر قوّة تؤهلنا للمضي مع شركاء العراق وأصدقائه.واضاف أن زيارة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني الى باريس نقلت العلاقة الثنائية إلى أفق ستراتيجي متعدد المصالح.وأكد الصحاف وفقا للبيان، أن إسترداد الأموال والممتلكات العراقية،والعمل على زيادة شراكات العراق عبر توقيع مذكرات التفاهم وفي مختلف القطاعات،هدف نسعى إليه.وتابع، أن وزير الخارجية فؤاد حسين اكد على عقد شراكات ستراتيجية متعددة وتنويع لبوابات الاستثمار الوطنيَّة. وفي التطورات ايضاً نفت وزارة العدل ، وجود حالات تعذيب في السجون التابعة للاقسام الاصلاحية. وذكرت الوزارة، في الوقت الذي نثمن كل الجهود المبذولة في تحقيق المعايير الدولية لحماية حقوق الانسان وعلى جميع الاصعدة وخصوصاً في الاقسام السجنية، نتابع ببالغ الاهمية في الادعاءات والملاحظات بكل مايخص السجون التابعة لوزارة العدل.وأكدت على عدم وجود حالات التعذيب في السجون التابعة للاقسام الاصلاحية، وهي اتخذت وستتخذ اجراءات صارمة بحق كل من تثبت ادانته بخرق مبادئ حقوق الانسان في الدوائر الاصلاحية.وتابعت ومن باب حرصنا على حماية حقوق السجناء والتحقيق في كل ادعاء بهذا الشأن، سنرسل لجاناً تحقيقة الى سجن الناصرية للوقوف على صحتها.ودعت الوزارة، لجنة حقوق الانسان النيابية والنائب والمفوضية العليا لحقوق الانسان، إلى زيارة سجن الناصرية للوقوف على صحة هذه الإدعاءات والاطلاع على الاجراءات التي اتخذتها وزارة العدل لردع كافة الانتهاكات. على صعيد آخر أكد نائب رئيس مجلس النوب شاخوان عبدالله ، وجود جهة داخل ائتلاف إدارة الدولة تتحكم بقرارات المحكمة الاتحادية بالضد من إقليم كردستان. وقال عبد الله ، إن الجهة التي وجهت وزيرة المالية بعدم تنفيذ قرار مجلس الوزراء المتعلق بارسال 400 مليار دينار كمستحقات شعب كردستان، هي نفسها التي أمرت نائباً بتوقيع على دعوى ضد مستحقات أقليم كردستان وتقديمه بإسمه دون قراءة مضمونه.وأضاف، هي نفسها التي أمرت المحكمة الإتحادية بأن يكون قرارها بقبول الدعوى ومنع إرسال مستحقات الأقليم دون أي وجه حق، مبينا أن الجهة تسببت بإرتفاع أسعار صرف الدولار من خلال تهريبها إلى خارج البلاد.وتابع، تلك الجهة نفسها التي أمرت المحكمة الإتحادية بإصدار قرار بالضد من مشروع قانون النفط والغاز في أقليم كردستان. واكد عبد الله وفقا للبيان، أن الجهة نفسها كلما تقاربت القوى الوطنية ومكونات الشعب العراقي وتوحدت رؤياهم باتت تشعر بالخطر وتهديد مصالحها، لذلك تسعى الى زعزعة الإستقرار والعمل على خلق المشاكل والأزمات وإستهداف المصالح الوطنية التي تجمع بين مكونات الشعب، مشيرا الى أن الغريب من كل هذا أن أدوات هذه الجهة هي جزء من تحالف إدارة الدولة.واستدرك أن التاريخ يشهد كل الأنظمة الحاكمة في العراق وعلى مر عقود من الزمن بما فيها محاكم الثورة سقطت نتيجة إعتدائهم وتحاوزهم على حقوق الدستورية والشرعية لشعب كردستان.وتابع، أملنا كبير بالقوى السياسية الوطنية وشركائنا في الوطن أن يبينوا  موقفهم الواضح لمنع مثل هذا الإنتهاكات ضد شعب كردستان. وختم عبد الله البيان، مهما حاولوا ستبقى جبال كردستان وقيادتها وشعبها شامخة وصامدة بوجه أي عدوان.

المشـاهدات 232   تاريخ الإضافـة 29/01/2023   رقم المحتوى 40540
أضف تقييـم